بوش يقول إنه سيشن حربا من جديد لجعل العالم أكثر امنا!

 

 

قال الرئيس الامريكي جورج بوش في مقابلة نشرت يوم الاثنين إن الولايات  المتحدة ستشن حربا من جديد وبمفردها إذا دعت الحاجة لذلك لضمان أمن العالم على المدى البعيد.

 

وأبلغ بوش صحيفة صن البريطانية عشية زيارة لبريطانيا أنه شعر أنه مضطر  للتحرك بعد هجمات 11 سبتمبر ايلول عام 2001 . وقال "كنت في موقع الحادث بعد الهجمات . "أتذكر الضباب والرائحة والموت والدمار .سأتذكر هذا دوما. "اتخذت قراري في ذلك الوقت. إننا في حرب وسنكسب هذه الحرب. ومازالت أشعر بهذا

التصميم اليوم."

و زعم بوش "إن القوات الامريكية وقوات التحالف انهت حكم صدام حسين في  العراق وسحقت هيمنة تنظيم القاعدة بزعامة اسامة بن لادن في افغانستان وأجبرت الأمم المتحدة  على الكف عن اعطاء ظهرها للارهاب.

ويملك صحيفة صن الواسعة الانتشار والتي تشتهر بنشر صور لفتيات شبه عارية على صفحتها  الثالثة شركة نيوز كورب التي يملكها روبرت مردوخ وهي أكثر امبراطوريات الاعلام نفوذا في  بريطانيا.

واثار خيار بوش لتخصيص صحيفة صن بمقابلة الدهشة بين الصحفيين الامريكيين الذين  تساءلوا عن مدى انسجام ذلك مع رئيس يعتنق علانية المذهب البروتستاني الانجليكاني المحافظ.

وقالت واشنطن بوست في مقال على موقعها على الانترنت"بعد أن وصل إلى السلطة بوعد  باعادة الكرامة إلى البيت الابيض. يخص الرئيس .. صحيفة تابلويد بريطانية تعرض يوميا صور  نساء عاريات بمقابلة."