د. عوض السليمان
لهذا قتلوا رستم غزالي

عامر عبد المنعم
التمهيد لدولة بلاكووتر وفرسان

الهيثم زعفان
الطفل اللقيط .... أزمة تعكس

توكل كرمان : طرد السلفيين من دماج جريمة ضد الانسانية
1/12/2014

العرب نيوز :
وصفت توكل كرمان الحائزة على جائزة نوبل للسلام عملية التهجير القسري لسلفيي دماج من منطقة دماج واخراجهم من مناطقهم ومساكنهم جريمة ضد الانسانية ودليل واضح على اتجاه غير رشيد يهدف الى تقسيم اليمن طائفيا .
حيث اعربت كرمان عن رفضها وادنتها لهذا العملية والتي تعتبر تصرفاً همجياً حد تعبيرها ولا تليق باليمن حينما تتحول جماعات مذهبية مسلحة تقول الخطاب السياسي عبر الفتاوي ومنابر الخطابة، وتزاول الفعل السياسي عبر فوهات بنادق ومدافع مسلحيها، وتؤدي في الاخير الى موت السياسة ومعها فرص نشوء المجتمع المدني وقيام الدولة الوطنية .
وتابعت كرمان قولها ان عملية نقل دار الحديث جاء بعد مفاوضات دبرت بليل وتم رعايتها من قبل أطراف خارجية تسعى الى فرز اليمن وتقسيمها طائفيا وتؤكد كرمان حديثها هنا بالقول :
أكاد اسمع رعاة التفاوض يقولون للحوثين لكم صعدة وما جاورها وللسلفيين لكم الحديدة وكل المحافظات في الجوار، ربما قالوا للطرفين ايضا قلوبنا وإمكاناتنا معكم وأفواهنا مع المتحاورين في موفنبيك، هكذا تبد لي الفاجعة الآن ماثلة أراها رأي العين : الطائفيون يقررون مستقبل اليمن خارج أروقة مؤتمر الحوار وجلساته، في ظل فشل النخبة السياسية المتصاعد داخل موفنبيك وخارجه،
وكما كشفت توكل كرمان بأن عملية طرد دار الحديث ونقله الى الحديدة وهو المركز السلفي الوحيد الذي تبقى بصعدة جاءت بعد ان تم استبدال كافة خطباء مساجد السنة هناك والقائمين عليها بآخرين يعينهم الحوثي من مذهبه بقوة السلاح .
واختتمت كرمان حديثها بالقول : طالما حلمت خلال ما مضى من الفترة الانتقالية ودعوت بأن تتحول جماعة الحوثي من جماعة طائفية مسلحة الى جماعة سياسية سلمية، كنت ولا ازال اخشى ان يستدعي عدم حدوث ذلك التحول إلى نشوء جماعات مذهبية مسلحة أخرى كرد فعل حتمي، حينها.

العرب نيوز
التاريخ المجهول للإسلام المقاوم:

د. حلمي القاعود
العلماء والعوالم !

د. صفوت بركات
شلل القانون الدولى ومؤسساته

طلعت رميح
بديل انزلاق الثورة إلى الحرب

الرئيسية | الأمة | العالم | نقاط ساخنة | منوعات | مقالات | تقارير | مواقع
عن الموقع | اتصل بنا | الإعلان